موقع الشيخ كمال انيس القوصى


خادم القرآن الكريم وخبير القراءات العشر بمكة والمدينة وجنوب مصر
 
الرئيسيةالمصاحفاليوميةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول
الشيخ كمال محمد أنيس القوصى رحيل الشيخ كمال محمد أنيس القوصى خبير القراءات السبع أسامة محمد أمين الشيخ/مصر عضو رابطة الأدب الإسلامي العالمية osamasimsim@yahoo.com رحل عن دنيانا اليوم الخميس 26/6/2008 الشيخ كمال محمد أنيس القوصى وفى موكب كبير مهيب تم مواراة جثمانه الطاهر فى مدافن العائلة وسط حشد كبير من المحبين ولقد تمت صلاة الجنازة على الشيخ بعد صلاة العشاء بالمسجد العمرى بقوص ويعتبر الشيخ رائد من رواد تحفيظ القرآن الكريم فى مصر والمملكة العربية السعودية ، وهو علم من أعلام مدينة العلم والعلماء ( قوص ) فى جنوب مصر ، له الريادة فى إجادة تلاوة القرآن الكريم لمئات من تلاميذه الذين ينتشرون فى أنحاء المملكة العربية السعودية ومصر وخبرته فى دراسة القراءات السبع جعلته فى مصاف كبار العلماء وفى مقدمة حفظة القرآن الكريم ومن حرصنا على تتبع سيرة العلماء ورفعهم إلى عنان السماء مصداقاً لقوله تعالى (( يرفع الله الذين أمنوا منكم والذين أوتوا العلم درجات )) وكذلك قول رسولنا الكريم "صلى الله عليه وسلم" (( خيركم من تعلم القرآن وعلمه )) وبنظرة فاحصة فى حياة الشيخ الراحل وقبل رحيله بشهر قمنا بزيارته فى منزله حيث أفاض بسيل من حكايات ونوادر فقال " ولدت فى مدينة قوص عام 1922م فى أسرة متدينة جعلتنى أرنو إلى حفظ القرآن الكريم منذ صغرى فدلفت صغيراً إلى كُتّاب الشيخ حامد عبد الرحيم خميس ، بجوار السوق بمدينة قوص وحفظت القرآن على يد الشيخ منصور ، فكنا نكتب على الألواح الآيات المقرر حفظها بالحـبر الأسـود ونقوم فى اليوم التالى بمسح الألواح وكتابة الآيات الجديدة وكان والدى يتابعنى فى حفظ الآيات وأتممت حفظ القرآن الكريم وكان عمرى 12 سنة ، وأحد الأيام قرأ الشيخ عبد الفتاح بصل (تميرك) خبراً فى جريدة الإسلام فحواه أنه سوف يتم افتتاح مدرسة لتجويد القراءات بالقاهرة ، فقرر والدى أن ألتحق بها وتم سفرى إلى القاهرة حيث التحقت بمدرسة تجويد القراءات التابعة للجمعية العامة للمحافظة على القرآن الكريم بقسم الخليفة بالقاهرة ، وكانت الجمعية بجوار سبيل أم عباس وقام والدى بتأجير غرفة للسكن أسفل الجمعية وكان معى طالب من الأقصر لم يتم دراسته، وهناك تلقيت تجويد القراءات على يد الشيخ/عامر السيد عثمان، شيخ عموم المقارئ المصرية،وهو من محافظة الشرقية، وكان مساعده الشيخ/محمد سليمان الشندويلى ، وهو من محافظة سوهاج ، وطُلب منى شراء (متن الشاطبية) للشيخ الشاطبى شرحه وكيفية تلاوته وحفظ الأبيات الشعرية حيث كان عدد الأبيات 1173 وكان مصروفنا الشهرى عدد واحد جنية فقط منه خمسون قرشاً إيجار الغرفة والمبلغ المتبقى مصاريف الطعام والشراب والملابس وفى تلك الفترة تعلمت القراءات والفواصل وعلوم اللغة ورسم المصحف وبعض الأحاديث وحصلت على شهادة الإجازة عام 1941م حيث كانت الشهادة معتمدة من الشيخ " وكان نص الشهادة ( إلى الشيخ / كمال محمد أنيس القوصى – استجازنى فأجزته أن يقرأ بكل قطر وكل بلد بشرطه المعتبر من علماء الأثر) . ثم رجعت إلى قوص وعملت بشركة محروس وبدأت العمل فى تلاوة المصحف فى المسجد العمرى وكانت وفود القراء من قوص وأريافها يلتفون حولى ليتدارسوا القرآن بالمسجد العمرى وكنت أصحح لهم الأخطاء وكذلك أقرأ فى مسجد مصنع سكر قوص كل يوم خميس وأقوم بتدريس القراءات هناك بأحكام التلاوة وكذلك كنت أقوم بقراءة القرآن فى كل المناسبات السعيدة وفى عام 1988م توجهت إلى السعودية حيث قمت أنا والأسرة لأداء مناسك الحج وعشت فترة فى المدينة ثم توجهت ومكثت فترة طويلة فى مكة وفى إحدى الجلسات فى المسجد الحرام التف حولى مجموعة من محفظى القرآن الكريم وأئمة المساجد فى مكة الذين يعرفوننى وكانوا يتلون علّى بقراءة حفص وقراءة شعبة بن عامر فقط مع القراءات السبع الباقية لأنها تستلزم الحفظ الجيد للقرآن الكريم ومنهم الشيخ ناصر العمر , ناصر المجمع, ماهر حمود المعقيلى وكنت أحفظهم القرآن واشرح لهم كيفية التلاوة الصحيحة وأحكام التلاوة. ويضيف الشيخ كمال أن رحلته القرآنية فى التعلم والتعليم والتدريس بلغت (70) سبعين عاماً ، ويؤكد تأثره بالشيخ عامر والشيخ الشندويلى ، ومن قراء عصره الشيخ محمد رفعت ، والشيخ صديق والد محمد ومحمود صديق ، وفى خلال رحلتى الطويلة زرت مدن كثيرة وتم تكريمى مادياً فى مواقف كثيرة وكان معظم الأمراء السعوديين يعرفوننى بالاسم ولقد قرأ علّى الكثير منهم د / ناصر العمر – بجامعة أم القرى بمكة – ومن تلامذتى الشيخ / ماهر حمود المعقيلى – إمام المسجد الحرام المكى حالياً .
لتشارك بالموقع مشاركة فعالة عليك التسجيل أولا .. ثم تختار احد الاقسام المراد المشاركة فيها مثلا (السير الذاتية لكبار قراء القرآن الكريم للمشاركة افتح موضوع جديد واكتب الموضوع المناسب كما يمكنك نسخ الروابط ووضها مع الصور والفيديو .... مدير الموقع
بحـث
 
 

نتائج البحث
 
Rechercher بحث متقدم
المواضيع الأخيرة
» علاج المس مئة بالمئة بإذن الله
الجمعة يونيو 13, 2014 4:50 pm من طرف المدير

» لمعرفة العقيق وانواعه ادخل هنا
الجمعة يونيو 13, 2014 4:41 pm من طرف المدير

» الجزء الثانى تلاوة نادرة لفضيلة الشيخ كمال انيس المصرى بمسجد جهز بن عقال بمكة المكرم
الأحد فبراير 09, 2014 4:42 pm من طرف المدير

» الجزء الثانى تلاوة نادرة لفضيلة الشيخ كمال انيس المصرى بمسجد جهز بن عقال بمكة المكرم
الأحد فبراير 09, 2014 4:39 pm من طرف المدير

» شهادة إجازة القراءات من الشيخ عامر بن السيد بن عثمان المصرى الى الشيخ كمال أنيس القوصى السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
الجمعة يونيو 14, 2013 10:36 am من طرف المدير

» علماء القراءات .. سير وتاريخ أئمة عظام جعلوا القرآن نبراسًا لهم في حياتهم الدنيا؛ فخلد الله رب العالمين ذكرهم، ورفع شأنهم، وفي الآخرة لهم عند ربهم الحسنى وزيادة كما وعدهم سبحانه
الجمعة مارس 29, 2013 1:27 pm من طرف المدير

» أعلام القراء .. أشهر أعلام قراء القرآن الكريم من جميع أنحاء العالم الإسلامي، والذين أثروا المكتبة الإسلامية بقراءتهم لكتاب الله تعالى بأعذب وأشجى الأصوات مثل الحصري، والمنشاوي، وغيره
الجمعة مارس 29, 2013 1:22 pm من طرف المدير

» علامات ليلة القدر
الإثنين فبراير 25, 2013 11:09 pm من طرف عائشة الادريسي

» تربية الرسول – صلى الله عليه وسلم – لبناته رضي الله عنهن
الخميس يناير 17, 2013 5:25 am من طرف المدير

» معجزة القرآن التربوية والنفسية
الخميس يناير 03, 2013 6:09 am من طرف المدير

المتواجدون الآن ؟
ككل هناك 3 عُضو متصل حالياً :: 0 عضو مُسجل, 0 عُضو مُختفي و 3 زائر

لا أحد

أكبر عدد للأعضاء المتواجدين في هذا المنتدى في نفس الوقت كان 42 بتاريخ الإثنين سبتمبر 24, 2012 10:50 pm

شاطر | 
 

 شجرة تحمل اسمي الجلالة والرسول تثير ضجة دينية وعلمية بمصر

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
المدير
Admin
avatar

عدد المساهمات : 1094
نقاط : 3289
تاريخ التسجيل : 15/08/2009

مُساهمةموضوع: شجرة تحمل اسمي الجلالة والرسول تثير ضجة دينية وعلمية بمصر   السبت أغسطس 28, 2010 7:36 pm

الجلالة والرسول تثير ضجة دينية وعلمية بمصر



لجنة علمية لفحص الشجرة
أصحاب الحاجات يلجأون للشجرة
يتبركون بها ويقبلونها




دبي - فراج اسماعيل

طالب عالم شريعة مصري السلطات بقطع الشجرة التي ظهرت في طريق القاهرة الاسماعيلية الصحراوي وعليها لفظ الجلالة، وطه ومحمد وهما من اسماء الرسول صلى الله عليه وسلم.


وقال د.محمد المختار المهدي الرئيس العام للجمعيات الشرعية في مصر لـ"العربية.نت": بغض النظر عما إذا كانت هذه الكلمات المحفورة حقيقية أم مصطنعة بتدخل بشري، فيجب قطع هذه الشجرة والتخلص منها إذا كانت مدعاة للفتنة وتحولت إلى مزار ديني.
وأضاف: إن الله سبحانه وتعالى ليس في حاجة إلى أدلة من الطبيعة، فكل شيء يدل عليه، والشجرة في حد ذاتها بدون الكلمات المرسومة عليها أحد هذه الأدلة.
فيما رأى د. محمد سعيد صفوت أستاذ علم النبات إمكانية ظهور كلمات أو أشكال على النبات والأغصان بفعل الطبيعة مشيرا إلى أنها قدرة الخالق، وأن هناك حالات سابقة من أوراق النباتات والأحجار حملت أشكالا قرئت على أساس أنها لفظ الجلالة أو اسم الرسول محمد صلى الله عليه وسلم.
وأضاف لـ"العربية.نت": لا تنبغي المبالغة في هذه الأمور وتحميلها أكثر مما تحتمل، فكلها مجرد ظواهر طبيعية يلاحظها العلماء منذ سنوات طويلة، فهي من خلق الله واعجازه، وآياته في الكون.



لجنة علمية لفحص الشجرة

وأمرت نيابة النزهة بالقاهرة والتي تقع الشجرة في المنطقة التابعة لها بطريق الإسماعيلية الصحراوي بانتداب أحد المتخصصين من كلية الزراعة بجامعة عين شمس لتحديد ما إذا كانت كلمات ‏"الله ـ محمد ـ طه‏" التي ظهرت علي جذع شجرة كافور بطريق القاهرة الإسماعيلية الصحراوي من فعل الطبيعة أم من تدخل بشري‏.‏
وبعد فحصها أكد بيان اللجنة العلمية برئاسة د. عبدالعزيز حسني أستاذ النباتات بزراعة عين شمس أنها ليست مباركة والكتابات التي ظهرت عليها مفبركة وتم حفرها بفعل فاعل وليست من مظاهر الإعجاز الإلهي.
وأضاف البيان أن العلامة الموجودة عليها جاءت نتيجة لجرح بالجذع وبمرور الوقت تحول لون الجرح إلي البني، ولا يتجاوز عمر هذه العلامة 6 شهور ولا تشكل ظاهرة طبيعية.
وقام عادل البكباشي مدير نيابة النزهة برفع تقرير إلي د. عبدالعظيم وزير المحافظات لاتخاذ ما يلزم بشأن الشجرة. ومع أن الأجهزة المعنية في مصر حرصت عبر محطات التليفزيون والصحف على اذاعة بيان اللجنة العلمية، إلا أن تدافع الناس نحو المكان الذي توجد فيه الشجرة بالقرب من معسكر قوات الأمن المركزي وموقف للحافلات، يزداد كثافة يوما إثر يوم مما أدى إلى تعطل المرور في الطريق الصحراوي المؤدي من القاهرة إلى الاسماعيلية، ووجد رجال الشرطة الذين هرعوا إلى هناك بكثافة صعوبة بالغة في فض هذه الجموع وتسهيل حركة السير.



أصحاب الحاجات يلجأون للشجرة

قال د. محمد المختار المهدي الرئيس العام للجمعيات الشرعية: سواء كانت هذه الكلمات حقيقية أو مفتعلة فإنها لا تزيد المؤمن ايمانا، لكن ما ترتب على ذلك من التبرك بها يجعلها فتنة.
وأضاف: ما دامت الأمور وصلت إلى ذلك فيجب قطعها والتخلص منها، فقد سمعت أن من لا تنجب تذهب إليها حاليا طلبا للانجاب، وغير ذلك من أصحاب الحاجات، وذلك لا يقره الشرع.
وتابع: الله لا يحتاج إلى أدلة لإثبات وجوده، فالكون كله يدل عليه، مشيرا إلى أنه لا يمكن دينيا نفي الواقعة، فإذا تأكد العلماء المختصون من ذلك فنحن لا نرفضه، لكن هذا كله لا يمنع قطعها والتخلص منها حتى لا تتحول إلى فتنة ومزار، وهناك سابقة في الاسلام وهي الشجرة التي كانت موجودة أيام الرسول صلى الله عليه وسلم وتمت تحتها بيعة الشجرة، وأمر عمر بن الخطاب بقطعها حتى لا يفتن الناس بها.
أما د. محمد سعيد صفوت أستاذ النبات فقال إن هذه ظواهر ليست نادرة وتظهر بين الحين والآخر، فمنذ سنوات ظهرت أوراق نباتات في أسوان بجنوب مصر، محفور عليها بصورة طبيعية لفظ الجلالة واسم الرسول صلى الله عليه وسلم. وهناك أيضا أحجار وحيوانات تحمل اشكالا مماثلة، وكلها أمور طبيعية تحدث بقدرة الله ومن أسرار الخالق في الكون.
وطلب المسؤولون بقسمي شرطة السلام والنزهة اللذين تتبعهما المنطقة من الجانبين من قيادات محافظة القاهرة، الموافقة علي إزالة الشجرة.



يتبركون بها ويقبلونها

وتتجمع أعداد كبيرة من المواطنين حول الشجرة يوميا للتبرك بها وتقبيلها والتقاط الصور بجوارها، مما أدى إلى عرقلة حركة السير. وتقوم الشرطة بمنع تجمهر الناس عند مكان الشجرة خشية من تحويلها إلى مزار ديني.
وفي تصريحات لوسائل الاعلام قالت د. رفيعة الضبع أستاذة النبات بكلية الزراعة جامعة القاهرة إن الكلام المكتوب على الشجرة إذا كان علي شكل بروز فهو يعتبر طبيعيا، أما لو كان عميقا فمن الممكن أن يكون حفرا بأيدي إنسان.
وأضافت: لو تم الحفر بيد انسان فإن القشرة الخاصة بشجرة الكافور، التي تسمي "القلف" سميكة للغاية ويمكن أن تحتفظ به سنوات طويلة.
ولم يقتصر الأمر على الكلمات المحفورة على شجرة الكافور، بل إن الذين وصلوا إليها عادوا بقصص أخرى، أبرزها أن رائحة "المسك" تخرج منها، وبعضهم يكبر ويهلل بمجرد وصوله إلى المكان حسب شهود عيان تحدثوا لـ"العربية.نت".




[img][/img]

_________________

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://alquse.ahlamontada.com
 
شجرة تحمل اسمي الجلالة والرسول تثير ضجة دينية وعلمية بمصر
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
موقع الشيخ كمال انيس القوصى :: الأناشيد الدينية ومدح الرسول صلى الله عليه وسلم-
انتقل الى:  
أفضل 10 أعضاء في هذا المنتدى
المدير - 1094
 
ابو عبد الرحمن - 9
 
محمدابوالوفا - 4
 
الفقيرة الى مولاها - 3
 
hynet4 - 2
 
magdygh88 - 2
 
محمد كارم - 2
 
عائشة الادريسي - 1
 
عمار ياسر - 1
 
عبده الشيمى - 1
 
المصحف المعلم للأطفال
 
 
 
 
 
 
 
 
 
 
من فضلك أغلق الاذاعة من على يسار الصفحة ...  اذا لم يعمل البرنامج أضغط زر الفارة الايمن فى اى مكان فارغ من الصفحة